إعلانات

 

فيديو

الفيس بوك

مساحة إعلانية

   

مقرب من الرئيس السابق "عزيز " .. يقع في قبضة الأمن لارتكابه فعلا خسيساً

أحد, 02/08/2020 - 14:42

أفادت مصادر مطلعة أن الشرطة الموريتانية تمكنت بحر الاسبوع الماضي من إلقاء القبض على السائق الخاص للرئيس السابق محمد ولد عبدالعزيز وأحد ألصق الناس به , وممن تمت إزاحتهم من القصر الرئاسي بعد تولى الرئيس الحالي محمد ولد الشيخ الغزواني لمقاليد الامور .

المصدر كشف أن فرقة البحث و التحري بمفوضية الشرطة القضائية بولاية انواكشوط الغربية تمكنت من توقيف السائق الخاص للرئيس السابق على " عزيز " على خلية شكوى تقدمت بها نسوة بعدة مقاطعات بالعاصمة انواكشوط يتهمنه بالإعتداء عليهن و سلبهن ما بحوزتهن من اغراض مع تهديدهن بالسلاح الابيض , مستغلا سيارته الشخصية .

فرقة البحث و التحري بمفوضية الشرطة القضائية بولاية انواكشوط الغربية قامت بتتبع حركات السائق السابق للرئيس عزيز الذي تم تحويله إلى المنطقة العسكرية بازويرات لكنه قرر عدم الذهاب لعمله و البقاء في العاصمة والقيام بتلك الفعال الخسيسة التي تعافه النفس السوية .

المصدر اوضح أنه بعد إلقاء القبض عليه وافتياده إلى حيث يسكن تم ضبط كميات معتبرة من المسروقات بحوزته و قد اقر بالافعال المنسوبة إليه كما تعرفت عليه بعض من ضحاياه ومن المتوقع أن تتم إحالته إلى النيابة العام مطلع الاسبوع المقبل بعد اكتمال محضره الابتدائي .