إعلانات

 

فيديو

الفيس بوك

مساحة إعلانية

   

انكشاف حقيقة منتحل صفة طبيب بمستشفى الشيخ زايد ( هويتة )

سبت, 07/12/2019 - 15:26

اكشفت الحقيقة التامة لشخص يعمل منذ مدة في عدة عيادات خاصة و بمستشفى الشيخ زايد تحت عدة صفات تارة " طبيب اعصاب " و تارة " نساء و توليد " و تارة أخرى " طبيب نفسي " .

الشخص المذكور تم كشف حقيقته من طرف عدد من الأطباء و الطلبة ممن زامله أيام دراسته بالجزائز بداية الألفية .

عدد من معاؤف الرجل اوضحوا أنه مريض نفسيا استغل طبيبة إدارات العيادات الخاصة و افتقارها إلى الأطباء مما مكنه من العمل فيها خصوصا في المداومة الليلة التي يعافها اغلب الأطباء العامون بله الإختصاصيون .

الشاب الذي يدعى خالد من مواليد الثمانينات من القرن الماضي سبق وأن درس الهدنسة الميكانيكية بولاية " خنشله " بالشرق الجزائري لكنه لم يكمل دراسته الجامعية وبعد عودته للوطن بدأ ينتحل صفة طبيب وبتلك المهنة يقتات في ظل غياب تام للرقابة من طرف وزارة الصحة أو نقابات اسلاك الصحة , وهو الشيئ الذي اصاب مراجعي العيادة التي سبق أن عمل فيها الشخص المذكور بالصدمة التامة إذ كيف يعقل أن تقبل تلك العيادات ترك شخص مجهول التخصص يعاين مراضى وضعوا كامل ثقتهم في عيادات اتضح انها لا تعبؤ بغير جنيالربح ولو كان ذلك على حساب صحة مراجعيها .