إعلانات

 

فيديو

الفيس بوك

مساحة إعلانية

   

الفرقاء في السودان يتجاوزون قنطرة الخطر و يوقعون على اتفاق التسوية

أحد, 04/08/2019 - 23:41

وقع المجلس العسكري الانتقالي في السودان وممثلو قوى المعارضة الرئيسية بالأحرف الأولى على إعلان دستوري من المنتظر أن يمهد الطريق إلى تشكيل حكومة انتقالية.

ويعتمد الإعلان الدستوري الذي وقع في الخرطوم على اتفاقية اقتسام السلطة التي تم التوصل إليها في 17 يوليو/تموز.

ومن المنتظر تشكيل مجلس سيادي، يضم مدنيين وعسكريين، لإدارة مرحلة انتقالية مدتها ثلاث سنوات.

ووقع أحمد ربيع، ممثل المعارضة، ونائب رئيس المجلس العسكري محمد حمدان دقلو الإعلان الدستوري بحضور وسطاء من الاتحاد الإفريقي وإثيوبيا.

وسيقوم مجلس السيادة، يضم ستة مدنيين وخمسة عسكريين، بتعيين رئيس للوزراء وتشكيل حكومة انتقالية.