إعلانات

 

فيديو

الفيس بوك

مساحة إعلانية

   

شركة تازيازت .. تشُنُّ حملة شرسة على الرئيس عزيز أياما قبل مغادرته الكرسي ( وثيـــقة)

خميس, 06/06/2019 - 15:08

تعمدت شركة تازيازت القيام بحملة شرسة مشبوهة على الرئيس الموريتاني المنتهية ولايته محمد ولد عبد العزيز وذلك من خلال تعمد إصدار وثيقة مضمونها تحذير المستهلك المحلي من استعمال المياه المعدنية المسماة " تيجريت" التي يقع مقرها في منطقة تازيات .

شركة تازيازت  ابانت في الوثيقة أن مياه " تيجريت" ملوثة و غير صالحة للإستخدام الأدمي وأنها مشبعة بالملوثات الكيمائية بسبب تواجد مكان استخراج مياهها في منطقة قريبة من مقر استخداج و معالجة الذهب المستخرج من طرف تازيازت وهو ما جعل مياهها معرضة للتلوث بالمواد الكيمائية المسرطنة .

متابعون اعتبروا أن تاريخ إصدار شركة تازيازت للوثيقة غير بريئ بالمرة بل اعتبروه محاولة من الشركة للإنتقام من الرئيس ولد عبد العزيز ـ الذي تتحدث المصادر عن كونه هو مالك شركة " تيجريت " _، إذ كيف للشركة وهي التي تعرف جيدا أن شركة تيجيرت كانت بقربهم منذ أكثر من 8 سنوات ولم تحذر المستهلك من حقيقتها ـ لو صح الأمر ـ إلا في آخر أيام الرجل في السلطة .