إعلانات

 

إعلان

فيديو

الفيس بوك

مساحة إعلانية

   

ارتفاع مُذْهِلُ لعائدات فرع شركة ماننتالي بروصو بسبب غريب (تعرّفْ عليه)

خميس, 14/09/2017 - 00:18

تعتبر شركة SEMAF sa هي المشغل لكافة محطات مانتالي في موريتانيا و البالغ عددها ستتة هي : ـ محطة كوري ,  ـ  محطة سيليبابي  , ـ محطة كيهدي ,  ـ محطة بوكى , ـ محطة روصو , ـ محطة انواكشوط . 

وقد لاحظ المراقبون مؤخراً نشاطا و حِراكاً دائما و دائبا في محطة روصو التى يديرها المدعو " با سولي " , حيث شوهدت عشرات السيارات تقف في طوابير أمام منزل مسؤول المحطة " با سولي "  قصد شراء الثلج المعروف شعبيا بـــ " أكلاص " , خصوصا في فترة فصلي " الصيف و الخريف " اللذين يكثر فيهما الطلب على تلك المادة نتيجة ارتفاع درجات الحرارة في الفصلين المذكورين .

ساكنة مدنية روصو جنوب البلاد صارو  يتندرون على شركة SEMAF sa و مسؤول محطتها في المدينة المدعو " با سولي " حيث أنه حول المحطة إلى أكبر محل بيع مادة " أكلاص " متخذنه محلا تجاريا حيث وضع فيه أكثر من 30 ثلاجة من الحجم الكبيرة و صار هو و أهل بيته لاهم لهم سوى بيع " أكلاص " مستغلا ضعف التيار الكهربائي بالمدينة و الإنقطاعات المتكررة له عنها .

ساكنة مدينة روصو اعتبر عدد منهم في اتصال مع " السبق الإخباري " أنهم يعتبرون الإنقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي  قد يكون يقف وراء المدعو " با سولي "  مسؤول محطة مانتالي بالمدينة نتيجة أن عائدات بيعه لأكلاص تزداد زيادات فلكية في حال انقطع التيار الكهربائي عن المدينة .

ساكنة  المدينة طالبو المدير الجديد لشركة  SEMAF sa المدير ولد باهيه بالتدخل السريع من أجل كبح جِماح طمع المدعو " با سولي "  الذي حصّل اموالا طائلة على ظهورهم مستغلا حاجتهم دون وجه حق و الذي حول واجهة محطة الشركة بالمدينة إلى محل تجاري تصطف امامه عشرات السيارة تريد شراء أكلاص .

ساكنة المدينة تُطالِبُ المدير الجديد ولد باهية بتحويله عنهم فقد صار ضرره أكثر من نفعه الذي لم يجدوه اصلا .