من قصص كرم الموريتانيين ايام الزمن الجميل ( قصة دالة و معبرة )

اثنين, 25/07/2022 - 19:33
الجواد الكربم / سليمان ولد باب ولد الشيخ سيدي

في بداية الستينات من القرن الماضي اخلك جدب امتين او نقص في الحبوب خاصة الزرع، وبحث سليمان ولد الشيخ سيديا عن الزرع في عدة ولايات، إلين اذكر لُو حد تاجر من أولاد بالسبع عندو كمية لاباس بيها من الزرع، ذهب إليه أو سلفها عندو على أنه سيدفع له ثمنها قريبا، وأخذ سليمان قطعان من الإبل ووسائل نقل أخرى، لنقل الزرع وتوزيعه في بوتلميت وأماكن من شمامة، 
وعندما حان تاريخ سداد الدين جاء سليمان إلى التاجر ليدفع له ثمن الكمية الكبيرة من الزرع، رحب به التاجر وقال له:
آن اسمعت عنك الزرع إللٌ اكبظت عندي عنك وزعتو على الفقراء والمحتاجين وغيرهم، وآن فعلا تاجر لكن فاصل اف الأجر والحسنات، او لاني كابظ عندك ثمنو.

حسب بعض التعاليق عن التاجر, رجل أولاد بالسبع: هو سيد قومه محمد ولد مولاي ولد الشيخ..

نقلا عن صفحة المدون / أحمدو ولد أحمد.