إعلانات

 

فيديو

الفيس بوك

مساحة إعلانية

   

مسؤول سريلانكي .. التخطيط للهجمات استغرق 8 سنوات

أربعاء, 24/04/2019 - 16:21

كشف القائد السابق لجيش سريلانكا ساراث فونيسكا ووزير التنمية الإقليمية أمام البرلمان اليوم الأربعاء أنه يعتقد بأن "تفجيرات عيد القيامة التي راح ضحيتها ما لا يقل عن 359 شخصا لا بد وأنه جرى التخطيط لها طوال سبع أو ثماني سنوات على الأقل".
الى ذلك، اتهم برلماني سريلانكي من وصفهم بـ"المسؤولين الكبار بالدولة" بتعمد "إخفاء وحجب معلومات استخباراتية تفيد باحتمال تعرض البلاد لهجمات".

وأضاف لاكشمان كيريلا للبرلمان: "حجب بعض مسؤولي المخابرات معلومات استخباراتية بشكل متعمد. المعلومات كانت متوفرة ولكنّ مسؤولين أمنيين كبارا لم يتخذوا الإجراءات المناسبة".

وبث تنظيم الدولة فجر الأربعاء، فيديو للظهور الأخير لمنفذي الهجمات الانتحارية، التي استهدفت الكنائس والفنادق في سريلانكا.

ويظهر في الفيديو ثمانية أشخاص، جميعهم ملثمون باستثناء واحد، وهو "زهران هاشم"، أحد أبرز عناصر تنظيم الدولة في جنوب آسيا.

من ناحية أخرى قال لاكشمان كيريلا العضو بالبرلمان إن "مسؤولين كبارا تعمدوا حجب معلومات استخباراتية تفيد باحتمال تعرض البلاد لهجمات".
وتابع بأنه تم تلقي معلومات من الهند في الرابع من نيسان/ أبريل تفيد باحتمال وقوع هجمات انتحارية على كنائس وفنادق وسياسيين.

وقال إن مجلس الأمن عقد اجتماعا برئاسة مايثريبالا سيريسينا رئيس سريلانكا في السابع من أبريل نيسان، إلا أنه لم يتم نشر المعلومات على نطاق أوسع.

وقال: "هناك من يسيطر على مسؤولي الاستخبارات الكبار هؤلاء… مجلس الأمن يمارس لعبة السياسة. نحن بحاجة للتحقيق في هذا الموضوع ".