إعلانات

 

فيديو

الفيس بوك

مساحة إعلانية

   

فقيه موريتاني .. يُميطُ اللثام عن الدور الحقيقي للفقيه في العصر الحاضر (صورة )

اثنين, 26/02/2018 - 21:40
الفقيه الأستاذ الدكتور الشيخ ولد الزين

اعتبر الفقيه الموريتاني الأستاذ الدكتور الشيخ ولد الزين أن الفقيه السني هو بمثابة رجل الإطفاء، يطفئ الحرائق، لكن زحمة السير قد تعيق عمله الإطفائي، تماما كما أن ضبابية الأفكار قد تعيق عمل الفقيه السني، وأضاف ولد الد الزين في تدوينة على حسابه على فيس بوك:

"وظيفة الفقيه السني إطفاء الحريق، ودرء الفتنة، أما غيره فقد يكون سببا في حرائق وفتن يصعب إطفاؤها، ذلك لأن وظيفة الفقيه في منهج أهل السنة شبيهة بوظيفة رجل الإطفاء.وكما تمنع زحمة المرور رجل الإطفاءمن أداء وظيفته،قد تمنع ضبابية الأفكار من نجاح الفقيه في مهمته".

هذا وقد ابانت تدوينة الفقيه الأستاذ الدكتور الشيخ ولد الزين عن فهم عميق للإسلام و تعاطن واضح مع العصر حيث يعتبر الفقيه الأستاذ الدكتور الشيخ ولد الزين من بين العلماء القلائل الذين اقتحمو فضاءات التواصل الإجتماعي موجهين ومعلمين و مدافعين عن الإسلام بخلاف الكثير من العلماء الذين اكتفو بالتقوقع حول الذات و الإبتعاد عن ساحات الوغى معتبرين أن ذاك هو الأسلم فيما اعتبر آخرون أن ذلك المنهج هومن تلبيس إبليس فواجب التبيلغ و التعليم مقتض التواجد الدائم في ساحات الوغي تعريفا بالإسلام و ترشيدا لاتباعه مثل ما يفعل الفقيه الأستاذ الدكتور الشيخ ولد الزين شكر الله سعيه , فهو من الفقهاء القلائل الذين جمعو بين مقتضيات الشرع و ضرورات العصر في اسلوب سلس يفهمه الجميع .