إعلانات

 

فيديو

الفيس بوك

مساحة إعلانية

   

  

في سابقة من نوعها .. القضاء الموريتاني يرفع الحصانة عن موظف كبير (هويتة)

اثنين, 13/11/2017 - 00:00
وزير الداخلية  أحمدو ولد  عبدالله

تناقلت إعدة  مصادر إعلامية محلية عن مصادر وصفتها بالمطلعة  أن السلطات القضائية في  مقاطعة ألاك إستدعت حاكم مركز لكصيبة الإداري رقم 1  السيد / إسلم ولد سالم لإستجوابه بتهمة القتل وأمرته بالمثول أمامها غدا الإثنين الموافق 13 نوفمبر 2017  .

وكان وكيل الجمهورية في ولاية كوركل القاضى محمد محمود ولد سعيد قد  أحال ملف الحاكم إلى  المحكمة العليا في نواكشوط بعد الإشتباه في تسببه في قتل شيخ مسن على الطريق الرابط بين مقاطعة مونكل ومركز لكصيبة الإداري بغية مباشرة إجراءات إتهامه طالبا من المحكمة العليا إصدر قرار برفع الحصانة عنه ليتأتى للنيابة العامة متابعته .

وقد قررت المحكمة العليا بإعتبارها صاحبة الإختصاص  إتهامه بالقتل بعد رفع الحصانة عنه ، وعينت محكمة ولاية لبراكنة كمحكمة إحالة من أجل البت في الملف .

جدير بالذكر أن الحاكم أنكر التهم الموجهة اليه حيث ساق رواية مغايرة هي أشبه إلى فلم هندي منها إلى الحقيقة .

وذلك  فإن الحاكم نفسه  هو من أبلغ  فرقة درك مونكل بمروره على جثة شخص ميت أو مريض وسط الطريق  ـ حسب روايته للواقعة ـ .

وتعتبر هذه الحادثة الأولى من نوعها والتي يباشر فيها القضاء الموريتاني إتهام إداري مازال على رأس عمله ويرفع عنه الحصانة .