إعلانات

 

إعلان

فيديو

الفيس بوك

مساحة إعلانية

   

شيخ محظرة ساديُّ بانواذيب يتلذَّذُ بتعذيب الصِّبْيانٍ ( صوَّرُ مُحْزِنَةُ )

سبت, 23/09/2017 - 00:05
جانب مما تعرض له الصبي من التعذي البشع على يد الشيخ المحظرة

تعرض صبي يتيم  للتعذيب الوحشي على مدرسه في محظرة  "التقوى" بالعاصمة الإقتصادية نواذيبو، على مقربة من "الربينة الثالثة" وسط المدينة .

شيخ المحظرة الفاشي السادي الذي انهال على الصبي اليتيم يدعى / المختار التبل  , أما الصبي  فاسمه عبدالله  .

القضية تبناها الحقوقي المعروف  أحمد ولد عبداوه و تقدم بشكوى من المعنى أمام الجهات المعنية، وتعهد بمواصلة الدفاع عن الطفل، حتى ينال المتهم بإرتكاب الجريمة عقابه.  

الطفل تقطن أسرته في حي "الترحيل" بالعاصمة الإقتصادية نواذيبو، وكشف الحقوقي ولد عبداوه أن الطفل يتيم وعمره عشر سنين، كما أفاد بأن شيخ المحظر المدعو  انكر اليوم امام الشرطة اي علاقة له بتعذيب الطفل عبد الله.

المعلومات المتوفرة تفيد أن شيخ المحظرة موقوف الأن لدى الإدارة الجهوية للأمن ومن المقرر إحالته للعدالة بداية الأسبوع .

القضية اشعلت مواقع التواصل الإجتماعي و قد طالب عدد من روادها إنزال اقصى عقوبة على شيخ تلك المحظرة لما اقترفه من جرم  تجاه صبي يتيم .

 

جانب آخر مما تعرض له الصبي من التعذي البشع على يد الشيخ المحظرة
الصبي عبد الله بعد تلقيه العلاجات الأولية و تقديم شكاية باسمه من شيخ المحظرة